اقتصادليبيا الآن

وزارة النفط تدرس دمج خريجي التخصصات النفطية من بلدية مرادة في القطاع

ناقش وزير النفط والغاز محمد عون، رفقة عميد بلدية مرادة مصطفى الزواوي، عددًا من المواضيع والقضايا التي تمس بلدية مرادة.
تخللت الاجتماع الذي حضره من جانب مكتب العلاقات بالوزارة عبد السلام بو زعكوك، مناقشة إمكانية دمج خريجي التخصصات النفطية من البلدية بالقطاع، خصوصاً وأن بلدية مرادة تتوسط عددا من الحقول النفطية، وتمر من مناطقها خطوط ضخ النفط إلى الموانئ النفطية.
ومن جهته أكد عون على أن الوزارة لن تدخر جهداً لمعالجة المواضيع التي تدخل في اختصاصها، وستسعى لمخاطبة الجهات الأخرى بالدولة للمساعدة في امتصاص شريحة الشباب العاطلين عن العمل وتوظيفهم في مختلف التخصصات.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى