عربى ودولى

مقتل 100 شخص في هجوم على قرية شمالي بوركينا فاسو

أعلن رئيس بوركينا فاسو روش كابوري على فيسبوك اليوم السبت أن ما لا يقل عن 100 شخص لقوا حتفهم في هجوم على قرية في البلاد.

وأوضح كابوري ان ” الهجوم البربري” وقع ليلة الجمعة/السبت الماضية مشيرا إلى أن مسلحين هاجموا قرية سولهان في منطقة الساحل الواقعة شمالي البلاد، وأوضح أنه أمر بإعلان حالة الحداد في البلاد لمدة ثلاثة أيام.

وأضاف كابوري أن قوات الأمن في طريقها لتعقب مرتكبي هذه الجريمة “الشنعاء”.

تقع بوركينا فاسو في منطقة الساحل وهي المنطقة التي تمتد جنوب الصحراء الكبرى في القارة السمراء من المحيط الأطلسي إلى البحر الأحمر، حيث تنشط جماعات مسلحة بعضها يدين بالولاء لتنظيم القاعدة أو لتنظيم داعش.

وكانت بوركينا فاسو قد بقيت بعيدة لفترة عن التعرض لهجمات وذلك قبل أن يأخذ عدد هذه الهجمات في الارتفاع على نحو ملحوظ منذ عام 2015، كان آخرها هجوم وقع على قافلة عسكرية في ابريل الماضي أسفر عن مقتل مواطنين إسبانيين ومواطن ايرلندي.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى