ليبيا الآن

بمعدات مصرية.. بدء إزالة الأنقاض والركام في غزة لبدء إعادة الإعمار

أعلنت وزارة الأشغال العامة والإسكان الفلسطينية في غزة، اليوم الجمعة، بدء إزالة الأنقاض والركام الناتج عن موجة التوتر الأخيرة مع إسرائيل بدعم مصري لبدء إعادة الإعمار.

وقال وكيل الوزارة ناجي سرحان في بيان إن السلطات المصرية أدخلت اليوم إلى غزة آليات ومعدات ثقيلة للمباشرة في إزالة الركام والأنقاض، موجها الشكر إلى القاهرة على الخطوة.

وذكر سرحان أن مصر أرسلت مهندسين وخبراء اطلعوا على حجم الأضرار والركام، ثم قامت بإرسال آليات ثقيلة من كباشات وشاحنات ورافعات ثقيلة وغيرها من المعدات.

وأكد أن الوزارة وضعت خطة عمل وآلية لعمل الآليات والمعدات الثقيلة عبر الإشراف على عملها في إزالة الركام والأنقاض حتى تكون جاهزة للبدء بالإعمار في حال توفر الأموال لذلك.

وذكرت مصادر فلسطينية أن نحو 50 شاحنة دخلت إلى قطاع غزة عبر معبر رفح بعد ظهر اليوم للمساعدة في عملية إزالة الأنقاض والركام والمباني الخطرة والآيلة للسقوط.

وقدرت أوساط محلية في غزة الركام الناتج عن عمليات التدمير للأبراج والبنايات السكنية والمقرات العامة بأكثر من 300 ألف طن ويتوقع إزالته في عملية قد تستغرق عدة أسابيع.

وكان وفد مصري من مهندسين متخصصين وصل إلى القطاع قبل يومين وأجرى جولة تفقدية استمرت عدت ساعات على عدد من الأماكن المدمرة بفعل الهجمات الإسرائيلية.

وبحسب وزارة الأشغال العامة في غزة فإنه تم إحصاء 1200 وحدة سكنية تدمرت بشكل كامل، و1000 وحدة سكنية تدمرت بشكل جزئي وأصبحت غير صالحة للسكن، و20 ألف وحدة سكنية ما بين متوسط وطفيف.

وقدرت تكلفة إعادة إعمار تلك الوحدات السكنية بنحو 150 مليون دولار.

ورعت مصر اتفاقا لوقف إطلاق النار بين الفصائل الفلسطينية وإسرائيل في قطاع غزة بعد موجة توتر بدأت في 10 مايو واستمرت 11 يوما حيث استشهد خلالها أكثر من 250 فلسطينيا وقتل 13 شخصا في إسرائيل.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى