اقتصاد

الدولار ينتقم من الذهب و الفضة

تراجعت أسعار الذهب والفضة لأدنى مستوى لها، على خلفية ارتفاع الدولار والتخفيض المحتمل لإجراءات التحفيز من جانب مجلس الاحتياطي الاتحادي.

وتراجع الذهب إلى أدنى مستوياته في أكثر من أسبوعين اليوم الجمعة، متأثرا بارتفاع الدولار، بينما ينتظر المستثمرون بيانات الوظائف غير الزراعية في الولايات المتحدة لشهر مايو، إذ تلوح في الأفق رهانات على تقليص محتمل لإجراءات التحفيز من جانب مجلس الاحتياطي الاتحادي.

ونزل الذهب في التعاملات الفورية 0.1% إلى 1868.89 دولار للأوقية (الأونصة) بحلول الساعة 0642 بتوقيت جرينتش، وذلك بعد أن سجل أدنى مستوياته منذ 19 مايو/أيار عند 1855.59 دولار. والأسعار منخفضة 1.8% منذ بداية الأسبوع.

واستقرت العقود الأمريكية الآجلة للذهب عند 1872.60 دولار للأوقية

وبالنسبة للمعادن النفيسة الأخرى، تراجعت الفضة 0.5% إلى 27.31 دولار للأوقية، وتتجه لتسجيل أكبر انخفاض أسبوعي منذ أواخر مارس

ونزل البلاديوم 0.6% إلى 2823.42 دولار، وهبط البلاتين 0.6% إلى 1150.50 دولار.

ارتفع الدولار إلى أعلى مستوياته في 3 أسابيع أمس الخميس، مدعوما ببيانات أقوى من المتوقع للوظائف الأمريكية تنبئ بتحسن سوق العمل وتعزز المؤشرات على أن أكبر اقتصاد في العالم يتجه للتعافي من جائحة كوفيد-19.

ونزل اليورو 0.7% إلى 1.2123 دولار بعد أن هبط في وقت سابق إلى 1.2118 دولار.

وفي مقابل الين، ارتفع الدولار 0.6% إلى 110.245 ين. وفي وقت سابق، تقدمت العملة الأمريكية إلى ذروة شهرين عند 110.315 ين.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى