رياضة

تشيلسي يحمل كأس أبطال أوروبا للمرة الثانية في تاريخه

انتهت المعركة الإنكليزية التي شهدها نهائي أبطال أوروبا بين نادي تشيلسي و مانشستر سيتي بفوز البلوز ، ليحملوا ذات الأذنين للمرة الثانية في تاريخهم .
حيث حمل اللقاء المتعة التي كان ينتظرها عشاق الكرة العالمية و الإنكليزية ،و خصوصاً أن الفريقين كانا قد تواجها قبل فترة قريبة في الدوري الإنكليزي في لقاء انتهى بفوز تشيلسي أيضاً .
بدأت أحداث الشوط الأول بضغط كبير من أسود العاصمة اللندنية ، إذ تتالت الفرص و التهديدات على مرمى إيدرسون ، حارس السيتيزن لتثمر بهدف اللقاء الوحيد في الدقيقة 42 سجله كاي هافارتس .
و كما هو متوقع اشتعل الشوط الثاني الذي حاولت فيه كتيبة غوارديولا فرض سيطرتها على مجريات اللقاء ، لكن إصابة دي بروين و خروجه الإضطراري و متانة صفوف تشيلسي حالت دون تسجيل التعادل .
و يذكر ان مانشستر سيتي كان يخوض أول نهائي أبطال في تاريخ النادي ، والذي كان قد وصل إليه عبر بوابة باريس سان جيرمان بعد التغلب عليه 4-1 ذهاباً و إياباً .
بينما تشيلسي الذي تخطى الريال في نصف النهائي ، سجل ثالث تواجدٍ له في تاريخ المسابقة ، فالأول كان في موسم 2007-2008 عندما خرج خاسراً على يد اليونايتد ، والثاني في موسم 2011-2012 و هو النهائي الذي حمل للبلوز أول لقب أبطال لهم على حساب بايرن ميونخ .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى