صحة

أعراض المرض النفسي عند المراهقين

أعراض المرض النفسي عند المراهقين تتمثل في سرعة الانفعال والغضب، فضلاً عن صدور تصرفات لا تتوافق مع الفئة العمرية للمراهقين.

كما يمكن أن يطوّر المراهقون اضطرابات متعلقة بمظهرهم الخارجي والذي تترتب عليه مشاكل مثل فقدان الشهية أو الامتناع عن الطعام أو القيء.

وهناك اضطرابات سلوكية تصاحب المراهقين مثل قلة التركيز وضعف الانتباه، وأعراض أخرى تتعلق بالنوم كالشعور بالأرق والكوابيس، وكذلك إيذاء النفس والانتحار.

عوامل تحدد نتائج الصحة النفسية:

وفقاً لمنظمة الصحة العالمية؛ فإنه كلما زاد تعرّض المراهقين لعوامل الخطر، زاد التأثير المحتمل على صحتهم النفسية، وتشمل العوامل التي يمكن أن تساهم في الإجهاد خلال فترة المراهقة الرغبة في مزيد من الاستقلالية، والضغط للتوافق مع الأقران، واستكشاف الهوية الجنسية، وزيادة الوصول إلى التكنولوجيا واستخدامها.

ويتعرّض بعض المراهقين لخطر أكبر للإصابة بأمراض الصحة النفسية بسبب ظروفهم المعيشية أو وصمة العار أو التمييز أو الإقصاء أو عدم الحصول على الدعم والخدمات الجيدة، ويشمل ذلك المراهقين الذين يعيشون في ظروف إنسانية سيئة، والمراهقين المصابين بمرض مزمن أو اضطراب طيف التوحد أو إعاقة ذهنية أو حالة عصبية أخرى، وكذلك المراهقات الحوامل، والآباء المراهقون، والأيتام والمراهقون من الأقليات العرقية أو المجموعات الأخرى التي تتعرض للتمييز.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى