تكنولوجيامنوعات

روسيا والصين تدعوان دولا أخرى إلى المشاركة في مشروع المحطة القمرية العلمية

وجهت مؤسسة “روس كوسموس” الفضائية الروسية وإدارة الفضاء القومية الصينية إلى دول ومؤسسات شريكة أخرى دعوة للمشاركة في مشروع المحطة القمرية العلمية.

وتأملان بتلقي موافقتها في إطار انعقاد مؤتمر GLEX الفضائي العالمي في بطرسبورغ.

صرح بذلك نائب مدير عام مؤسسة “روس كوسموس” الفضائية الروسية لشؤون التعاون الدولي، سيرغي سافيليف في حديث أدلى به لوكالة “تاس” الروسية.

وقال:” قد وجهنا دعوات المشاركة في مشروع المحطة القمرية العلمية إلى عدد من شركائنا المحترمين، بما في ذلك الوكالة الفضائية الأوروبية”.

وحسب نائب مدير عام “روس كوسموس” فإن الدعوات وجهت في أبريل الماضي حين أعلنت “روس كوسموس” والإدارة الفضائية الصينية على هامش اجتماع الدورة الـ58 للجنة الأمم المتحدة الخاصة بالفضاء عن رغبتهما في إنشاء المحطة القمرية العلمية.

وقال، سافيليف:” إننا نعوّل على تلقي ردود الفعل من قبل زملائنا على دعوات موجهة إليهم خلال عقد لقاءات ثنائية على هامش مؤتمر GLEX-2021 الفضائي العالمي.

وأضاف المسؤول الفضائي الروسي أن المحطة القمرية العلمية مفتوحة لجميع الشركاء الدوليين المعنيين في التعاون في إطار المشروع القمري وتعزيز عملية تبادل البحوث العلمية والمساهمة في استخدام الفضاء الكوني في مصلحة البشرية أجمع.

يذكر أن مؤسسة “روس كوسموس” الفضائية الروسية وإدارة الفضاء الصينية وقعتا في 9 مارس الماضي مذكرة تفاهم بشأن التعاون في مجال إنشاء المحطة القمرية العلمية حيث تعوّل روسيا والصين على الاستفادة من خبراتهما المشتركة والتكنولوجيات العلمية في سبيل رسم خارطة الطريق الخاصة ببناء المحطة العلمية على سطح القمر وتحقيق مشاريع مشتركة في مدار القمر.

يذكر أن مؤتمر GLEX الفضائي العالمي سيعقد في 14 – 18 يونيو المقبل ببطرسبورغ.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى