ليبيا الآن

وكيل وزارة الداخلية: سيتم مُحاسبة كُل من أستغل حاجة المواطنين بطلب الرشاوى

أصدر وكيل وزارة الداخلية للشؤون الفنية فرج قعيم العبدلي اليوم الأربعاء، تعليمات عاجلة بإنهاء أزمة مصلحة الجوازات “602” ببنغازي، بإصدار تعليماته بإعطاء أوامر فورًا بتفعيل منظومة التصوير، واستلام ملفات كافة المواطنين، بالإضافة إلى فتح تحقيق شامل لكُل من ساهم في عرقلة حصول المواطن على جواز السفر الذي يُعد أبسط حقوقه

جاءت تعليمات وكيل الوزارة – خلال زيارة فجائية صباح الثلاثاء لمقر الجوازات “602” – تلبية لنداء وشكاوي المواطنين، لتعطل أجراءتهم وحرصًا منه على إنهاء هذه الأزمة التي ضلت عائق في حياة المواطن الليبي.

وأصدر وكيل الوزارة تعليماته بنقل عدد من الموظفين بالإدارة، وتجديد الدم في عروق المصلحة، للرُقي بمُستوى العمل المهني والخدمي، متعهدًا في الوقت ذاته بمُحاسبة كُل شخص أستغل حاجة المواطنين بطلب الرشاوى والمُتاجرة بحقوقهم بمبالغ مالية للحصول على جواز سفر خارج أسوار المصلحة.

وأكد وكيل وزارة الداخلية للشؤون الفنية بحكومة الوحدة الوطنية للمواطنين بأنه سيُتابع عمل مصلحة الجوازات شخصيًا، وأنه ستتم مُحاسبة المقصرين والمرتشيين بالقانون، لتنتهي هذه الأزمة نهائيًا، ولكي يتحصل كل مواطن على جواز سفر في حقبة وصفها بحقبة الإصلاح والانطلاقة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى