عربى ودولىليبيا الآن

تقرير أميركي: تخفيض رواتب المرتزقة السوريين في ليبيا من ألفي دولار إلى 500

سلط تقرير إخباري أعدته وكالة أنباء “ستيب” الأميركية الضوء على مسألة أجور المرتزقة السوريين الذين يقاتلون في ليبيا ويتلقون الدعم المالي من الأتراك.

وأشار التقرير إلى أن مصادر عسكرية أفادت بتخفيض رواتب عناصر ما يسمى بـ”الجيش الوطني” التابع للمعارضة السورية والموالي لأنقرة الذين يقاتلون إلى جانب القوات التركية في ليبيا، وذلك بتوجيه من القيادات في تركيا.

وأضاف التقرير: إن التخفيض يشمل راتب العنصر الواحد من ألفي دولار إلى 500 دولار في الشهر الواحد. مبينًا إن الألفي دولار المخصصة للمرتزقة لم يحصل عليها عناصره ممن قاتلوا إلى جانب القوات التركية بشكل كامل طيلة فترة وجودهم في ليبيا.

ووفقًا للتقرير تمت عمليات الخصم على كل عنصر بشكل شهري وبدأت بـ200 دولار ووصلت إلى ألف دولار، وحسب كل فصيل وقائده. مشيرًا إلى إنه من غير المعروف ما إذا كان القرار بخفض الرواتب الجديد يشمل الثلاثة أشهر الماضية التي لم تصل رواتبها حتى الآن أو أنها ربما تكون من بداية هذا الشهر.

وبين التقرير أن التحضيرات تجري الآن لإنهاء ملف المرتزقة السوريين في ليبيا بعد فترة عيد الفطر، لتبدأ بعدها عمليات الترحيل، مع احتمال بقاء عدد قليل من العناصر لا يتجاوز الألف عنصر من أصل ما يقارب 5 آلاف. مبينًا أن غالبية قيادات فصائل المعارضة الموالية لتركيا أعلمت عناصرها بتخفيض رواتبهم.

ووفقًا للتقرير اشترط قادة هذه الفصائل على العناصر خلال الأشهر الماضية تسلم 5 آلاف ليرة تركية فقط كرواتب لمن أحب لتحقيق الاستفادة المادية القصوى للقادة قبل إغلاق هذا الملف، كونهم باتوا على يقين بأنها فرصة لن تتكرر، فيما تنوي المخابرات التركية بتجديد العقود من بداية يونيو المقبل موعد بدء سحب المرتزقة

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى