اقتصاد

انفلات التضخم في تركيا.. شبح الفقر يطارد الموظفين

تسبب انفلات التضخم في تركيا خلال الأشهر الثلاثة الأولى من العام الجاري في تآكل رواتب الموظفين، و”تبخر” العلاوة الدورية.

وقفزت أسعار المستهلك (التضخم) السنوي في تركيا، خلال مارس الماضي للشهر السابع على التوالي، وسط عجز في كبح جماح أزمة الليرة.

وفي الوقت الذي تواصل فيه قفزات معدلات التضخم الصعود بشكل شهري ووصولها لأعلى مستوى منذ 28 شهرا، لم تواكب الرواتب ذلك، بل زادت نسب البطالة وحالات الإفلاس بين الشركات.

وذكر الموقع الإخباري التركي “أيكو أرينتي” المختص بالشؤون الاقتصادية، أنه خلال الأشهر الثلاثة الأولى من العام الجاري ارتفعت معدلات التضخم أكثر من 3.71%، ما ساهم في زيادة تدني القدرة الشرائية للرواتب، ما قد يرفع معدلات الفقر.

وأظهرت بيانات مجمعة لوزارة التجارة التركية أن عجز الميزان التجاري (الفرق بين قيمة الصادرات والواردات)، صعد 69.1% خلال العام الماضي، مقارنة مع 2019.

وبلغت قيمة العجز 50 مليار دولار أمريكي، ارتفاعا من 34.5 مليار دولار في 2019، ما يعد أعلى قيمة عجز في تاريخ التجارة الخارجية التركية مع العالم.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى