ثقافة وفنونمنوعات

رحيل الفنان هادي الجيار …حبيب الليبيين

رحل في الساعات الأولى من صباح اليوم الأحد، الممثل المصري، هادي الجيار، متأثرا بإصابته بفيروس “كورونا” المستجد، والذي جاءت انطلاقته الفنية من مشاركة الفنان عادل إمام بطولة المسرحية الشهيرة “مدرسة المشاغبين”.

وفي واحد من آخر اللقاءات الإعلامية التي أجريت معه، كشف الجيار في حوار مع برنامج “مساء دي إم سي”، المذاع على فضائية “دي إم سي” المصرية أنه عند عرض مسرحية “مدرسة المشاغبين” في ليبيا عانى عادل إمام في إضحاك الجمهور هناك.

وأشار إلى أنه وعادل إمام فوجئا بصمت الصالة كلما كان الأخير يصدر “إفيه” كوميدي، ما جعله يسأله عن سر عدم ضحك الليبيين قائلا له: “هو فيه إيه”.

وتابع هادي الجيار أن سبب عدم تفاعل الليبيين مع “إفيهات” عادل إمام جعلته أمام تحدي، وأصر على أنه لن يغادر المسرح إلا بعد أن يضحكهم حتى نجح في هذا بالفعل.

ويجسد هادي الجيار في أحداث مسرحية “مدرسة المشاغبين” دور “لطفي”، وهو أحد الطلبة المشاغبين في مدرسة ثانوية للبنين، إلى جانب عادل إمام وسعيد صالح ويونس شلبي وأحمد زكي، والذي يملك تطلعات بالعمل كموسيقار في المستقبل، وبدأ عرض العمل المسرحية في سبعينيات القرن الماضي.

كما أفصح هادي الجيار في مقابلته مع برنامج “مساء دي إم سي” أنه كان قد بدأ في تصوير مشاهده بمسلسل “فالنتينو” من بطولة عادل إمام، والذي عرض في رمضان 2019، ولكن بسبب ظروف مرضه لم يستطع استكمال التصوير، وتم حذف دوره من الأحداث.

وكان هادي الجيار قد أعلن قبل أيام قليلة عبر حسابه الشخصي على فيسبوك إصابته بالفيروس لكن حالته الصحية تدهورت سريعا مما استلزم دخوله إلى المستشفى.

وبحسب صحيفة “اليوم السابع” المصرية فسيتم تشييع جنازة الراحل بعد صلاة ظهر اليوم الأحد بمقابر الأسرة في مدينة السادس من أكتوبر.

ولد الجيار في أكتوبر 1949 وتخرج في المعهد العالي للفنون المسرحية عام 1970.

وبدأ مشواره الفني مع الدراما التلفزيونية في مسلسل (القاهرة والناس) إخراج محمد فاضل ثم مسلسل (الكنز) إخراج نور الدمرداش ليقطع بعد ذلك مشوارا طويلا امتد قرابة الخمسة عقود.

ومن أبرز المسلسلات التي شارك فيها (الراية البيضاء) و(أبناء.. ولكن) و(المال والبنون) و(سوق العصر) و(العصيان) و(الضوء الشارد) و(حق ميت) و(الأسطورة) و(كفر دلهاب) و(مليكة) و(ولد الغلابة).

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى