عربى ودولى

الشرطة التركية تفض مظاهرات طلابية بقوة الرصاص الحي

مارست قوات الشرطة التركية، اليوم الإثنين، كل أنواع القوة المفرطة ابتداءً بإطلاق الرصاص الحي مرورًا بالضرب والسحل، وانتهاءً بإغلاق الجامعة، من أجل فض مسيرة احتجاجية لطلاب جامعة بوغازيتشي التركية.

ذكر موقع “تركيا الآن” أن الشرطة التركية لم تكتفِ بإطلاق الرصاص على الطلبة، بل أغلقت أبواب الجامعة بالأصفاد (الكلبشات)؛ لمنع الطلاب من دخول الحرم الجامعي، وسحبت الشرطة قواتها إلى داخل الحرم الجامعي، في سيطرة واضحة على الأبنية التعليمية الخاصة بالمنشأة العامة، وسط هتافات الطلبة المنددة بالأساليب الأمنية القمعية التي تنتهجها حكومة أردوغان.

يُذكر أن طلاب جامعة بوغازيتشي كانوا نظموا احتجاجات، بعد تعيين الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، عضو حزب العدالة والتنمية مليح بولو، رئيسًا للجامعة، الأمر الذي أثار حفيظة الطلبة، وطالبوا بانتخاب جميع العمداء، وهتفوا قائلين: “لا نريد عمداء أوصياء من الحكومة”، وهتفوا أيضًا “الجامعات لنا”، “لا نريد أمناء على الجامعة”، “نريد جامعة حرة”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى