عربى ودولى

“الدستوري الحر” في تونس يستنجد بالأمم المتحدة من محاولات الأخونة

أعلن الحزب الدستوري الحر في تونس، اليوم الخميس، توجيه خطاب إلى المديرة العامة لمنظمة الأمم المتحدة للتربية والعلم والثقافة “يونسكو”، لإشعارها بخطورة الانحرافات الحاصلة بالبلاد في مجال التربية والتعليم.

وسلط الحزب في خطابه الضوء أيضا على تخاذل الدولة التونسية في التصدي لمخطط التيارات المتشددة الهادف إلى خلق منظومة تربية وتعليم موازية للمنظومة الرسمية المدنية، والزج بالنشء في متاهات الرجعية وحمل الأجيال القادمة على مناهضة النظام الجمهوري ومبادئ الدولة العصرية، وبث التفرقة والتقسيم بين مكونات الشعب.

وطالب الحزب الدستوري الحر، بـ”اتخاذ الخطوات الضرورية في إطار المنظومة الأممية لحماية النموذج التربوي والثقافي والعلمي التونسي الذي طالما تميز بمطابقته للقيم العالمية، ومبادئ الاعتدال والوسطية والانفتاح والسلام”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى