رياضة

غوارديولا “خائف” على مانشستر سيتي من فبراير

يعتقد الإسباني بيب غوارديولا مدرب مانشستر سيتي أن مستوى لاعبيه في فبراير سيحدد مصير الفريق في دور خروج المغلوب في دوري أبطال أوروبا لكرة القدم بعد أن أوقعته القرعة أمام بروسيا مونشنغلادباخ في دور الستة عشر، الاثنين.

وفي 4 مواسم سابقة تحت قيادة المدرب الإسباني بلغ سيتي دور الثمانية في أرفع مسابقة للأندية في أوروبا 3 مرات، كما تأهل لدور الستة عشر مرة واحدة، ورغم سلسلة من الإصابات طاردت لاعبي الفريق هذا الموسم تصدر سيتي المجموعة الثالثة في دوري الأبطال برصيد 16 نقطة من 6 مباريات، ويأمل غوارديولا أن تكون لديه تشكيلة مكتملة عندما يحل ضيفا على مونشنغلادباخ في فبراير.

وقال غوارديولا مدرب بايرن ميونيخ السابق في مؤتمر صحفي: “حين كنت أعمل في ألمانيا عرفت الشعبية الكبيرة والتاريخ العريق لمونشنجلادباغ”، وتابع: “تعجبني كرة القدم الجميلة التي يقدمها. شاهدت أبرز اللقطات لهم في دور المجموعات أمام شاختار دونيتسك وإنتر ميلانو. قدم مباراتين رائعتين أمام شاختار.. أرغب أن يكون الفريق في أفضل حالة عندما نصل إلى فبراير. سنسعى لتحقيق ذلك والمنافسة لأبعد مدى”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى