عربى ودولىمنوعات

اغتصاب “طفلة جركوش” يفضح المسكوت عنه ضد المرأة التركية

كشفت حادثة اغتصاب طفلة بعمر الـ 15 عاما في مدينة جركوش جنوب شرقي تركيا، المسكوت عنه من ممارسات ضد المرأة التركية، والتي أشارت تقارير حقوقية إلى معاناتها في ظل حكم نظام الرئيس التركي رجب طيب أردوغان.

البداية كانت مع حالة الغضب التي اجتاحت مواقع التواصل الاجتماعي التركية، حيث دشن نشطاء هاشتاغ بعنوان “ماذا يحدث في جركوش” والتي تم الكشف خلاله عن حادثة اغتصاب طفلة من جانب 27 مسؤولاً حكومياً، بينهم عناصر من الشرطة وحراس أمن ورقباء وجنود برتبة شاويش، وتحدث نشطاء عن الواقعة وربطوها بـ “قانون الاغتصاب”، والعنف ضد النساء التركيات تحت مظلة هذا القانون.

وكشفت صحيفة “بيرجون” التركية، أن المتهمين تناوبوا على اغتصاب الطفلة لفترة طويلة، ما تسبب في حملها، وإجهاضها مرتين بأحد مستشفيات بلدية جركوش في مدينة باتمان جنوب شرقي تركيا.

الصحيفة التركية أكدت أيضاً أن شرطة البلدية اعتقلت المتهمين بعد شكوى تقدمت بها المستشفى، وأنه يجري التحقيق مع 27 مسؤولا، ثبتت التهمة على 11 منهم سبق اتهامهم في التحرش بالأطفال من قبل، وسط تكتم شديد على تفاصيل القضية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى