منوعات

فك شيفرة الرسالة الغامضة لـ«زودياك» السفاح بعد 50 عاماً

مر أكثر من 50 عاماً على أولى جرائم “السفاح زودياك” في ولاية كاليفورنيا الأميركية، واليوم تمكن مجموعة من المتطوعين من فك شيفرة أكثر رسائل القاتل المتسلسل غموضاً، والتي أرسلها عام 1969 إلى صحيفة “سان فرانسيسكو كرونيكل”.

وقام بفك الشيفرة كل من: مطور البرمجيات ديفيد أورانشاك، ومبرمج الكمبيوتر يارل فان إيك وعالم الرياضيات وسام بليك، من فك رموز الرسالة الغامضة الخاصة بالقاتل المتسلسل، المعنونة باسم “الشيفرة 340”.

وبحسب شبكة “سي إن إن” الأمريكية، فقد جاء في الرسالة الخاصة بالسفاح زودياك: “أتمنى أن تشعر بالكثير من المتعة في محاولة الإمساك بي. لست خائفا من غرفة الغاز لأنها سترسلني إلى الجنة في أقرب وقت. لست خائفا من الموت لأنني أعلم أن حياتي الجديدة ستكون سهلة في الفردوس”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى