عربى ودولى

“السيسي “ندعم العراق ونعزز من دوره القومي العربي

أستقبل الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي اليوم الدكتور خالد بتال نائب رئيس الوزراء وزير التخطيط العراقي، وذلك على رأس وفد وزاري عراقي رفيع المستوى، وبحضور عدد من السادة الوزراء والمسئولين المصريين نظراء الوفد الوزاري العراقي.
وصرح المتحدث الرسمي باسم رئاسة المصرية بأن السيسي أكد خلال اللقاء على ثوابت السياسة المصرية بدعم العراق وتعزيز دوره القومي العربي، وتحقيق كل ما من شأنه أن يحقق مصالحه ويساعده على تجاوز كافة التحديات، ويحافظ على أمنه واستقراره، حيث تحرص مصر على الدفع بأطر التعاون مع العراق سواء على المستوى الثنائي أو الثلاثي مع الأردن، في ضوء الأهمية الاستراتيجية لهذا التعاون في العالم العربي.
كما أكد الرئيس المصري على الجدية والإرادة القوية لدى مصر تجاه التعاون المثمر مع الجانب العراقي في كافة المجالات، مشدداً سيادته على أهمية عامل المتابعة الدقيقة لما يتم التوافق عليه، خاصةً على المستوى التنفيذي لتخطي الإطار الإداري والبيروقراطي التقليدي من أجل بلورة نتائج ملموسة.
من جانبه؛ أكد رئيس الوزراء وزير التخطيط العراقي على تقدير العراق للجهود المصرية الداعمة للشأن العراقي على كافة الأصعدة، والتطلع لتعزيز أطر التعاون مع مصر، سواء على المستوى الثنائي أو في إطار آلية التعاون الثلاثي مع الأردن، وذلك للاستفادة من تجربة النجاح المصرية الملهمة في مجال المشروعات التنموية ونقلها إلى العراق، خاصةً في مجال الاسكان والبنية التحتية والطاقة الكهربائية والقطاع الزراعي، والصحة، فضلاً عن تعزيز مجالات التعاون الاقتصادي والتجاري والاستثماري. كما ثمن وزير التخطيط العراقي الدور المصري الداعم للعراق، والذي يمثل عمقاً استراتيجياً لبلاده على المستوى العربي والأفريقي والعالمي، خاصةً فيما يتعلق بمواجهة التحديات المشتركة، وعلى رأسها مكافحة الإرهاب وتحقيق الأمن والاستقرار والتنمية.
وأضاف المتحدث المصري أن اللقاء شهد استعراض ومناقشة وفدي مصر والعراق من الوزراء والمسئولين لمشروعات التعاون المشترك في كافة المجالات لاستثمار الإمكانات المتوفرة لدى البلدين، وكذلك تفعيل الآليات التنفيذية لما تم الاتفاق عليه في اللجنة العليا المصرية-العراقية المشتركة، فضلاً عن متابعة تنفيذ المشروعات المنبثقة عن آلية التعاون الثلاثي مع الأردن.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى