عربى ودولى

المغرب: عودة العلاقات مع إسرائيل “ليس تطبيعا”


كشف وزير الخارجية المغربي، ناصر بوريطة، اليوم الجمعة، أن التطور الأخير في العلاقات بين بلاده وإسرائيل “ليس تطبيعا”.

وأكد ناصر بوريطة في تصريحات صحفية، أن “المغرب كان لديه مكتب اتصال حتى عام 2002 داخل تل أبيب، وأن بعض القرارات التي تطلبت إعادة الاتصال مع إسرائيل لا تعد تطبيعا”.

ونفى بوريطة “أن يكون الاعتراف الأمريكي بالسيادة على الصحراء مقابل إعادة العلاقات مع إسرائيل، مشيرًا إلى أن المغرب لديه علاقات مع وإسرائيل منذ التسعينيات”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى