بلدياتعربى ودولى

ترحيب دولي بنتائج الحوار الليبي في تونس

أعلنت الرئاسة المشتركة لفريق العمل المعني بالقانون الدولي الإنساني وحقوق الإنسان، الذي أنشئ في سياق عملية برلين شاملاً هولندا وسويسرا وبعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا، ترحيبها بالالتزامات التي تعهد بها المشاركون في ملتقى الحوار السياسي الليبي.

وأكد الفريق في بيان، على أن احترام القانون الدولي الإنساني وحقوق الإنسان يجب أن يكون في صميم عملية السلام في ليبيا، وأن يوجه جميع مناحي تنفيذها.

وقال إن أي تحسن ملموس في حياة جميع من تضرروا جراء الأزمة الليبية يعتمد على تأمين سلامتهم وكفالة جميع حقوقهم الأساسية.

جدير بالذكر أن المشاركين في ملتقى الحوار السياسي الليبي، الذي انعقد في الفترة من 9 إلى 15 نوفمبر الماضي في تونس، والبالغ عددهم 75 مشاركاً كانوا اتفقوا على خارطة طريق تلتزم بتعزيز حقوق الإنسان وحمايتها، وتؤكد على المساواة بين الرجل والمرأة وتدعو إلى عملية مصالحة وطنية شاملة تستند إلى مبادئ العدالة الانتقالية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى