عربى ودولى

خبراء المتفجرات يعثرون على 15 ألف ذخيرة في عاصمة إقليم كاراباج


أعلن مدير مركز إزالة الألغام للأغراض الإنسانية في جمهورية ناجورني كاراباج غير المعترف بها، صمويل ميسروبيان، اليوم الأربعاء، أن خبراء المتفجرات عثروا خلال الأسابيع العديدة بعد نهاية النزاع في كاراباج، على أكثر من 15 ألف ذخيرة في العاصمة ستيباناكيرت وضواحيها.

وقال ميسروبيان لوكالة “سبوتنيك”: “لقد تم العثور على 15 ألف ذخيرة، وهذا فقط في ستيباناكيرت وضواحيها، وعمل هناك مركز إزالة الألغام للأغراض الإنسانية في جمهورية ناجورني كاراباج ومركز إزالة الألغام التابع للقوات حفظ السلام الروسية. والآن انضم إلينا خبراء إزالة الألغام التابعيين لوزارة الطوارئ، اليوم أول يوم عمل لهم”.

مدير مركز إزالة الألغام للأغراض الإنسانية في كاراباج، أشار إلى أن خبراء المتفجرات قاموا خلال الأسابيع الماضية بتطهير أكثر من نصف أراضي ستيباناكيرت وضواحيها من المتفجرات، ويأملون بإكمال هذا العمل بحلول نهاية هذا العام.

ووقعت أرمينيا وأذربيجان برعاية روسيا، اتّفاقاً لوقف إطلاق النار في ناجورني كاراباج، دخل حيز التنفيذ في الـ 10 من نوفمبر الماضي، وأعلن الكرملين أن الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين ونظيره الأذربيجاني إلهام علييف ورئيس وزراء أرمينيا نيكول باشينيان، وقعوا إعلانا مشتركا حول وقف شامل لإطلاق النار في كاراباج.

وينص إعلان وقف إطلاق النار على توقف القوات الأرمنية والأذربيجانية عند مواقعها الحالية، وانتشار قوات حفظ السلام الروسية على امتداد خط التماس في كاراباج والممر الواصل بين أراضي أرمينيا كاراباج.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى