عربى ودولى

ألمانيا: برنامج الصواريخ البالستية الإيراني يهدد كل المنطقة

أكد وزير الخارجية الألماني هايكو ماس، الذي تتولى بلاده رئاسة الاتحاد الأوروبي، الجمعة، أن العودة إلى الاتفاق حول النووي الإيراني لم تعد كافية حالياً، لافتاً إلى أنه ينبغي توسيع النص ليشمل خصوصاً برامج الصواريخ البالستية الإيرانية.

وقال ماس في مقابلة مع مجلة “در شبيغل” الأسبوعية، إن العودة إلى الاتفاق الحالي لن تكفي، وذلك رداً على احتمال إعادة تحريك هذا الملف بعد تسلم الرئيس الديمقراطي المنتخب جو بايدن مهامه رئيساً للولايات المتحدة.

وأضاف: “ينبغي أن يكون هناك نوع من اتفاق نووي مع إضافات، وهو أمر يصب في مصلحتنا أيضاً”.. وتابع :” لدينا توقعات واضحة من جانب إيران: لا أسلحة نووية، لكن أيضاً لا برنامج صواريخ بالستية يهدد كل المنطقة”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى