عربى ودولى

تونس: نتعرض لكارثة صحية

أعلن وزير الصحة التونسي فوزي مهدي، اليوم الجمعة، أن الوضع الوبائي في تونس جراء انتشار فيروس كورونا المستجد في غاية الصعوبة، مؤكدًا على وجود مساعي من جانب الحكومة للحد من الخسائر.


وتابع مهدي، في بيان له، أن أعداد الإصابات بالفيروس في البلاد مرتفعة، مشيرًا إلى أن تونس تواجه موجة جديدة من فيروس كورونا، حيث أن التقديرات تشير إلى إصابة 12% من المواطنين، فيما تجاوزت الوفيات حاجز الثلاثة آلاف حالة.

وتابع، أنه وبحسب التوقعات فإن البلاد سوف تتعرض لذروة الإصابات بالفيروس في منتصف ديسمبر المقبل، موضحا أن تأثير الموجة الثالثة سيكون محدودًا إذا تم الالتزام بالإجراءات الوقائية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى