ليبيا الآن

وزيرا خارجية ألمانيا وفرنسا يؤكدا على ضرورة الالتزام بوقف إطلاق النار في ليبيا

استقبل وزير الخارجية الألماني هايكو ماس، اليوم الإثنين، نظيره الفرنسي جان إيف لودريان، لبحث تطورات الأزمة الليبية.


وقالت وزارة الخارجية الألمانية، في بيان لها، إن اللقاء تناول عددًا من القضايا الإقليمية والدولية، وخاصة الأوضاع السياسية في ليبيا.

ورحب البيان، بنتائج الجولة الأولى من ملتقى الحوار السياسي الليبي الذي انعقد في تونس في الفترة من 7 إلى 15 نوفمبر، مطالبًا الأطراف الليبية بضرورة الالتزام بوقف إطلاق النار.


هذا، وكانت ألمانيا، وبريطانيا، وفرنسا،وإيطاليا، أكدوا استعدادهم لاتخاذ إجراءات ضد من يعرقلون ملتقى الحوار السياسي الليبي والمسارات الأخرى التابعة لمسار برلين، وكذلك ضد كل من يواصل نهب أموال الدولة أو ارتكاب انتهاكات وتجاوزات لحقوق الإنسان في جميع أنحاء البلاد.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى