صحة

“المريمية” تقلل من نشاط فيروس “كورونا”

كشفت دراسة ألمانية أن شاي المريمية وشاي البريلا لهما تأثير مضاد للفيروسات يثبط نشاط فيروس كورونا، موضحة أن عدد من الأطباء المتخصصين عالجوا الخلايا المصابة بفيروس كورونا بشاي الأعشاب من المريمية والبريلا والكزبرة.

تعود أصول عشبة المرامية إلى منطقة البحر الأبيض المتوسّط، حيث إنّها تنتمي إلى عائلة الريحان، والخُزامى، وإكليل الجبل نفسها، وتمتلك نبتة المرامية أوراق رماديّة مُخضرّة، ولها أكثر من 900 نوع، وقد استُخدِمت منذ القِدَم في العديد من الاستخدامات الطبيّة مثل اضطرابات الجهاز الهضمي، وبعض الاضطرابات العقليّة

أظهرت نتيجة الدراسة أن علاج الخلايا لمدة نصف ساعة بشاي المريمية والبريلا يمكن أن يثبط بشكل كبير قدرة الفيروس التاجي على التكاثر، لافته إلى أنه يمكن استخدام هذه المشروبات للوقاية من فيروس كورونا في الوقت نفسه.

ولفتت الدراسة إلى أنه يمكن للتوت البري قمع فيروس كورونا، موضحة أن بعض أنواع التوت والشاي الأخضر يمكن أن تقلل من تركيز فيروس كورونا في جسم الإنسان، لكنها لا تعالج العدوى.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى