تريندمنوعات

“غرائب وعجائب”.. مراهنات على الإصابة بفيروس كورونا

قررت إدارة مصنع لمعالجة اللحوم في الولايات المتحدة وقف مسؤولين عن العمل، بعد اتهامهم بالمراهنة في أبريل الماضي على عدد موظفيهم الذين ستكون نتيجة اختبارهم بكوفيد-19 إيجابية.

وأصيب أكثر من ألف موظف بفيروس كورونا في مصنع “تايسون فودز” لمعالجة اللحوم في ريف آيوا. وقدم نجل أحدهم، ويدعى إيسيدرو فرنانديز، الذي توفي بالوباء في أبريل الماضي، شكوى ضد المصنع.

وأعلنت شركة “تايسون فودز” أنها أوقفت المسؤولين عن ذلك وبدأت تحقيقا داخلياً، وأكد الرئيس التنفيذي للشركة دين بانكس في بيان: “نحن مستاؤون جداً من الاتهامات التي تطال جزءًا من إدارة مصنعنا في ووترلو”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى