عربى ودولى

رئيس فرنسا: الأزمة الليبية أثرت بالسلب على كافة الدول المجاورة

أكد الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون أن الوضع في ليبيا أثر بشكل واضح على كافة الدول المجاورة، مؤكداً أن كافة الأطراف التي تدخلت في ليبيا عام 2011 تتحمل جزءًا من المسؤولية بما في ذلك فرنسا.

وقال ماكرون في مقابلة مع صحيفة “جون آفريك” الفرنسية إن منطقة الساحل شهدت تنامي تهريب الأسلحة والمخدرات والاتجار بالأشخاص، مشيراً إلى أن الإرهابيين استفادوا من الوضع في ليبيا في التموين وتنظيم الصفوف، وأضاف  ماكرون أن مشاكل منطقة الساحل لا تقتصر فقط على الأزمة الليبية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى