تريندمنوعات

دراسة: “كورونا” يرفع نسبة الباحثين عن الحب في الإنترنت

أثبتت دراسة ألمانية حديثة أن فيروس كورونا أثر على الجانب العاطفي لدى الكثيرين، ودفعت الجائحة بهم إلى البحث عن الحب عبر تطبيقات والمواقع الإلكترونية على الإنترنيت.

وأوضحت الدراسة أن المتزوجين أو الأشخاص الذين يعيشون مع شريك تأثروا سلباً بسبب البقاء لساعات طويلة معا في نفس الشقة، مما رفع حد التذمر من شريك العمر، ودفع بالبعض إلى البحث عن علاقة عابرة أو حب جديد.

وكشفت الدراسة أنه منذ تفشي وباء كورونا يقضي الكثيرون أياماً أو أسابيع بشكل مستمر أو متقطع خلف الجدران المغلقة بسبب الإصابة بالفيروس؛ أو بسبب إجراءات الإغلاق العام لكبح انتشاره، ولا تقتصر تداعيات المرض على الجانب الاقتصادي وفقدان الوظائف أو تراجع وثيرة العمل، بل تشمل تداعياته كذلك الجانب الاجتماعي بشكل عام والعاطفي بشكل خاص،  فقبل كورونا يلجأ العزاب والعازبات الباحثين عن علاقة حب في أماكن التنزه وغيرها، والتي تتيح عملية التعارف ونسج علاقات حب أو صداقة، لكن كورنا غيرت الموازين.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى