صحةعربى ودولى

الصحة العالمية: مناعة الإصابة بكورونا «مؤقتة» والعدوى الثانية «واردة»

كشف الدكتور أحمد المنظري، المدير الإقليمي لمنظمة الصحة العالمية لشرق المتوسط، عن إمكانية الإصابة مرة ثانية بفيروس كورونا المستجد، لافتًا إلى إنه تم تسجيل حالات عدوى ثانية في إقليم شرق المتوسط.

وأضاف المنظري، أن المناعة التي تتشكل من الإصابة الأولى ليست دائمة، لكنها مؤقتة، وقد تتفاوت الإصابة الثانية بين بسيطة وشديدة.

وتابع، أن لقاح “فايزر” وفقًا ما تم الإعلان عنه، يحتاج إلى درجة 70 درجة تحت الصفر، وهي من أبرز التحديات الخاصة بإنتاج اللقاحات وإيصالها للمحتاجين، ولكن الشيء الجيد أن اللقاحات الأخرى التي تم الإعلان عنها تحتاج بين 2 إلى 8 درجات تحت الصفر، وهي إمكانيات موجودة في معظم دول العالم وفقًا لبرنامج تطعيم الأطفال.

جاء ذلك خلال مؤتمر صحفي تعقده منظمة الصحة العالمية في القاهرة ، عبر الفيديوكونفرانس، حول التطورات الأخيرة ومستجدات جائحة كورونا (كوفيد-19)، بمشاركة 3 وزراء للصحة من ثلاثة بلدان، هي تونس والبحرين وباكستان، مع المدير الإقليمي للمنظمة.

يشارك في المؤتمر فائقة بنت سعيد الصالح، وزيرة الصحة في البحرين، الدكتور فيصل سلطان، مساعد رئيس الوزراء الخاص للخدمات واللوائح والتنسيق الصحي في باكستان، والدكتور فوزي مهدي، وزير الصحة في تونس، والدكتور أحمد المنظري، المدير الإقليمي لمنظمة الصحة العالمية لشرق المتوسط.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى