رياضة

كورونا قد ينهي مسيرة أشهر مقاتل روسي

أعلن المقاتل الروسي الشهير وبطل العالم السابق في الفنون القتالية المختلطة فيودر يميليانينكو أن خيار إنهاء مسيرته الرياضية متاح، خصوصا في ظل جائحة كورونا.

وقال يمليانينكو صاحب الـ44 عاما أن الوباء قد يضع حدا لمسيرته على حلبات القتال، حيث أن الفيروس التاجي يمنع المقاتلين من التدرب والقتال، وبأن عائلته تنتظره وتدعمه.

واعترف المقاتل الشهير بلقب الأمبراطور الروسي الأخير بأنه كان يفكر في التقاعد بسبب عدم قدرته على القتال أثناء الوباء، لكنه يتفهم أنه يجب إتمام العقد الذي وقعه بمباراتين أخريين.

وكشف فيودر عن شعوره بأكسدة الجسد من خلال عملية الترميم كما قال بسبب العمر، في حين أن سرعته لا تزال جيدة، وبأنه يحافظ على قوته البدنية، لكن هناك بعض الإصابات، وهي مزمنة، وبأنه يشعر بالأحمال ثقيلة.
كما تحدث عن قرار بطل “UFC ” في الوزن الخفيف حبيب نورمحمدوف بإنهاء مسيرته، وأوضح بأن الرياضي نفسه يشعر دائمًا متى يجب أن يغادر.
واشتهر يمليانينكو في مشاركته مع منظمات “Pride” و”Strikeforce” و” Bellator” وحقق فيها 39 انتصار وست هزائم، وكان قد أعلن اعتزاله الرياضة عام 2012، واستأنف مسيرته في يوليو عام 2015، وبقي لديه نزالان آخران ضمن عقده مع ” Bellator”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى